|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[7/16/2018]

بیان الأمانه العامة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة یدین اعتداءات الکیان الصهیونی الأخیرة علی غزة  

بیان الأمانه العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة فی مجلس الشوری الإسلامی یدین اعتداءات الکیان الصهیونی الأخیرة علی غزة

 

الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة فی مجلس الشوری الإسلامی تدین وبشدة الهجمات الوحشیة والبربریة الأخیرة للکیان الصهیونی ضد الشعب الأعزل و المحاصر فی غزة والتی تتعارض مع کافة الأعراف والقرارات الدولیة والإنسانیة لدی المؤسسات والمنظمات المعنیة.

إن الکیان الصهیونی الإرهابی والمحتل للقدس ورغم حصاره الشعب فی غزة طوال 12 عاما وحرمان سکانها من أبسط حقوقهم فی الحیاة، وصلت به الوقاحة والفظاعة إلی حد یقصف بمنتهی القسوة وعلی مرأی الرأی العام  أهالی غزة مستخدما أحدث التقنیات العسکریة المهداة من أمریکا ولتضییق الخناق علی الشعب الفسطینی المظلوم والأعزل، یدمر البنی التحتیة والأساسیة للمنطقة.

لاشک بأن حالة الصمت واللامبالاة فی العالم الإسلامی لاسیما بعض الدول العربیة التی تتعامل مع الکیان الصهیونی وتجاریه وکذلک منظمات متشدقة بحقوق الانسان تفتح المجال لقادة الصهاینة المجرمین للاستمرار فی ارتکاب جرائمهم علی الشعب الفلسطینی المظلوم الذی لا ذنب له سوی الدفاع عن أرض آبائه وأجداده وحقهم فی الحیاة.

     إن الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة إذ تقدر وترحب بالمبادرة الشجاعة والمحقة لبرلمان جمهوریة أیرلندا والمتمثلة فی مقاطعة البضائع الصهیونیة، تطالب برلمانات دول العالم ومنظمات المجتمع المدنی والمنظمات الدولیة أن تبذل قصاری جهدها لوقف جرائم الکیان الصهیونی المستمرة والمکررة ضد الشعب الفلسطینی وادانة جرائم هذا الکیان والتی تتمثل فی حرمان سکان غزة من أبسط حقوقهم ومواصلة الحصار وأن تمهد الأرضیة لمحاکمة قادة الکیان فی المحکمة الدولیة لاهای کمجرمی حرب.

 

الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة

 

Parameter:351437!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)